المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رمضـــان على الأبــوااب



moon shadow
08-01-2010, 08:23 AM
‫إخوتي في الله
سلام الله عليكم ورحمته وبركاته
دارت الأيام وطوت الساعات والدقائق
و أخذت في طيها ما شاء الله أن تأخذ
وها هي تقبل علينا محملة بعبق ضيفنا الكريم
شهر رمضان المعظم
اللهم بلغنا إياه
هيا بنا نستعد للقاء الغالي
وذلك لا يكون إلا

بأربع خطوات : [التوبة ، المراقبة ، المحاسبة ، المجاهدة .]


التوبة :

هي التخلي عن سائر الذنوب والآثام والندم علي ما مضي منها والعزم علي عدم العودة إليها في مقبل العمر . ومن ثم لها أربعة شروط : ( رد المظالم إلي أهلها ـ ترك الذنب ـ الندم عليه ـ العزم علي عدم العودة إليه )


المراقبة :

هي أن يؤخذ نفسه مراقبة الله عز وجل ويعلم أن الله مطلع علي أقواله رقيب علي أفعاله قائم علي كل نفس بما كسبت وهذا ما قصده الله بقوله " و اعلموا أن الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه واعلموا أن الله غفور حليم "ويقول " إن الله كان عليكم رقيبا " وهذا هو الإحسان في العبادة الذي دعي إليه الرسول صلي الله عليه وسلم " أعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك "


المحاسبة :

وهي أن يخصص العبد لنفسه ساعة يحاسب فيها نفسه علي عمله وما قدمت يداه فإن وجد خيرا فليحمد الله وإن وجد شرا فلا يلومن إلا نفسه عملا بنصيحة النبي صلي الله عليه وسلم " حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا وزنوا أعمالكم قبل أن توزن عليكم " وهناك ورد يسمي ورد المحاسبة مجموعة أسئلة يومية يسألها الإنسان لنفسه هل صليت الخمس ؟ هل صمت اليوم ؟ هل شيعت جنازة .... الخ


المجاهدة :

هي أن يسعي المرء لإبعاد نفسه عن الحرام وتدنيتها إلي الصالح من العمل ويشغلها في العبادة فكما تعلمون النفس أمارة بالسوء وإن لم تشغلها بالطاعة شغلتك بالمعصية . وهذا هو الرسول صلي الله عليه وسلم وهو المغفور له ما تقدم من ذنبه وما تأخر يشغل نفسه بالعبادة فكان يقوم الليل حتى تورمت قدماه ويسأل عن ذلك تفعل هذا وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر فيقول أفلا أحب أن أكون عبدا شكورا .

اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان

professor.hany
08-17-2010, 02:23 PM
سلمت الايادى موضوع جميل